الدكتور مهند الزعبي

الدكتور مهند الزعبي

اختصاصي جراحة العظام والمفاصل. حاصل على شهادة البورد الأردني في جراحة العظام والمفاصل والبورد العربي و البورد الاروبي .

وصف القدم والكاحل

Share on facebook
Share on google
Share on twitter
Share on linkedin

التركيبة التشريحية لكلٍ من القدم والكاحل في غاية التعقيد. حيث يحتوي كلٍ منهما على الكثير من العظام والمفاصل والأربطة والأوتار. ويعمل هذا التركيب المعقد على توفير المرونة والثبات والصلابة في ذات الوقت, وهذا ما تتطلبه وظيفة هذا الجزء من جسم الإنسان .

فكلٍ من القدم والكاحل يحتاجا لأن يتمتعا بالقوة والثبات لتحمل وزن جسم الإنسان الواقع عليهما أثناء الوقوف والحركة, وكذلك المرونة اللازمة لقيامهما بجميع الحركات المعقدة مثل المشي والجري والقفز والركل. وللتعرف على التركيبة التشريحية لكل من القدم والكاحل ندعوكم لقراءة هذا المقال الذي نقدم فيه وصفًا تفصيليًا مبسطًا لعظام القدم والكاحل.

وصف الكاحل.
يُعد مفصل الكاحل أحد أكبر مفاصل الهيكل العظمي, وهو مفصل زلالي (سينوفي) حر الحركة. وتكمن أهميته في دعمه لتوازن وثبات جسم الإنسان أثناء الحركة والوقوف وممارسة الأنشطة الرياضية المختلفة.

عظام الكاحل
لمفصل الكاحل آلية معقدة. ففي العادة يتكون المفصل من التقاء عظام ويصل فيما بينهم أربطة, أما مفصل الكاحل فله بناء هيكلي مختلف, حيث يتكون مفصل الكاحل من مفصلين. مفصل رئيسي(علوي) يتكون من ثلاثة عظام, ومفصل آخر (سفلي) تحته مباشرة ويتكون من عظمتين.

مفصل الكاحل العلوي (الرئيسي)
مفصل الكاحل العلوي هو المسئول عن حركة الكاحل و القدم لأسفل ولأعلى ويربط بين عظام القدم وعظمتي الساق. ويتكون مفصل الكاحل العلوي (الرئيسي) من ثلاثة عظام هي:

عظمة الظنبوب (الساق) :(The tibia) عظمة الظنبوب هي الأكبر بين عظمتي الساق (الظنبوب والشظية). تتسع عظمة الظنبوب في طرفها السفلي مُشَكلًة نتوءًا عظميًا صلبًا يُعرف باسم الكعب الإنسي (The medial malleolus) والذي يتواجد في الجهة الداخلية من الكاحل. تتحمل عظمة الساق 90% من وزن الجسم.
عظمة الشظية (The fibula): وهي أقل حجمًا من عظمة الظنبوب. وتُشكل الشظية في نهايتها نتوءًا عظميًا على الجانب الخارجي من الكاحل وهو ما يعرف باسم الكعب الوحشي .(the lateral malleolus) تتحمل عظمة الشظية 10% فقط من وزن الجسم.
عظمة الكاحل أو الثالوث (The talus): وتعرف أيضًا باسم العظمة القنزعية وهي إحدى عظام القدم وتتواجد في عمق مفصل الكاحل, وتقوم عظمة الكاحل بدعم الأطراف السفلية من عظمتي الشظية والظنبوب لتشكل قاعدة صلبة لدعم حركة الكاحل. وأسفل هذه العظمة (عظمة الثالوث) يقع المفصل الآخر للكاحل وهو ما يُعرف باسم المفصل الداخلي أو المفصل الجزئي أو المفصل تحت القنزعي.
العظام الرئيسية في الكاحل
مفصل الكاحل السفلي (المفصل تحت القنزعي) (The subtalar joint):
يقع هذا المفصل تحت مفصل الكاحل الرئيسي مباشرةً. ويتكون من عظمة الكاحل (ما يعرف باسم العظمة القنزعية أو عظمة الثالوث) في الأعلى وعظمة الكعب في الأسفل. وهو المسئول عن الحركة الجانبية الداخلية والخارجية للقدم. وسوف نتعرض له مره أخرى عند وصف القدم باعتبار أن عظمة الكاحل والكعب جزءًا منها.

أوتار الكاحل
يوجد العديد من الأوتار التي تربط عضلات الساق السفلية بعظام القدم والكاحل. والأوتار الرئيسية تشمل ما يلي:

وتر أخيل (أكيلس) (Achilles tendon) الذي يربط بين عضلة الساق والكعب. و تمزق او قطع وتر اخيلس يؤدي الى صعوبة فى القفز و الجري
وتر الظنبوب الأمامي (anterior tibialis tendon) والذي يمتد في الجهة الأمامية من الساق ليصل إلى عظام القدم الوسطى.
وتر العَضَلَةِ المُثْنِيَةِ الطَّويلَةِ لإبهَامِ القَدَمِ (flexor hallicus longus) والذي يمتد عبر الكاحل ليصل إلى إبهام القدم ليصل بينه وبين العَضَلَةِ المُثْنِيَةِ الطَّويلَةِ لإبهَامِ القَدَمِ وهي إحدى عضلات الطرف السفلي وتنشأ أسفل السطح الخلفي لعظمة الشظية.
وتر العَضَلَةِ المُثْنِيَةِ (flexor digitorum) والتي تمتد عبر الكاحل لتصل إلى باقي أصابع القدم.
الأوتار الشظوية (peroneal tendons) وهي مجموعة من ثلاثة أوتار تمتد خارج الكاحل ولتصل إلى الإصبع الخامس, أصغر أصابع القدم وكذلك إلى باطن القدم.
وتر الظنبوب الخلفي (posterior tibialis tendon) وهو يربط عضلة الساق بعظام القدم ووظيفته دعم قوس القدم أثناء المشي.
تابعونا لمعرفة كل جديد

أربطة الكاحل
الأربطة هي حزم قوية من النسيج الضام ووظيفتها ربط العظام ببعضها البعض وكما في باقي المفاصل و قد تتمزق بعض هذه الأربطة فى حالات إلتواء الكاجل و القدم . وتتواجد الأربطة في مفصل الكاحل للربط بين عظام المفصل وهي تشمل ما يلي:

الأربطة الموجودة على الجانب الإنسي (الداخلي) من القدم

الرباط الدالي (Deltoid Ligament) وهو رباط سميك مسئول عن دعم كامل الجانب الإنسي (الداخلي) للكاحل.
الرباط العقبي الزورقي (Calcaneonavicular ligament).
الأربطة الموجودة على الجانب الوحشي (الخارجي) من القدم

الرباط الكاحلي الشظوي الأمامي (Anterior talofibular ligament) والذي يقوم بربط قصبة الساق (الظنبوب) بعظم الشظية. (و هو أكثر الأربطة عرضة للإصابة)
الرباط الكاحلي الشظوي الخلفي (Posterior talofibular ligament) والذي يربط طرف الجزء الخلفي من قصبة الساق بعظمة الشظية.
الرباط العقبي الشظوي (The calcaneofibular ligament) ويقوم بربط العقب (عظام الكعب) بالشظية.
الرباط الكاحلي العقبي الجانبي (Lateral talocalcaneal ligament) وهو رباط قصير وقوي يمر بطول الجانب الخارجي للكاحل.
الرباط الشظوي الظنبوبي الأمامي السفلي (The anterior inferior tibiofibular Ligament) وهو يربط بين عظمتي الشظية والظنبوب.
أثنين من الأربطة الشظوية الخلفية التي تتقاطع في الجزء الخلفي من الساق والشظية:

الرباط الشظوي الظنبوبي الخلفي السفلي (The posterior inferior tibiofibular ligamen )
الرباط المستعرض (The transverse ligament)
إلى جانب هذه الأربطة يوجد الرباط العظمي (The interosseous ligament) الذي يقع بين الظنبوب والشظية على طول الساق من مفصل الركبة إلى الكاحل.

عضلات الكاحل
تدعم العضلات ثبات مفصل الكاحل أثناء الأنشطة المختلفة. نذكر فيما يلي العضلات الرئيسية في الكاحل؛

عضلات الساق (The calf muscles) وهما العضلة النعلية والعضلة التوأمية (soleus and gastrocnemius) اللتين تتحدا في نهايتهما لتكوين وتر أخيل الذي عن طريقة تتصلا بالكعب. انقباض وانبساط هذه العضلات يُمَكن الكاحل من الحركة لأعلى ولأسفل.
العضلات الشظوية (The peroneal muscles) وهما عضلتين, العضلة الشظوية الطويلة (peroneus longus) والعضلة الشظوية القصيرة (peroneus brevis). ويتواجدا في الجهة الخارجية لكلٍ من القدم والكاحل ومهمتهما مساعدة الكاحل على الحركة لأعلى ولأسفل, كما أنهما يقوما بدعم الجهة الوحشية من الكاحل لتجنب اصابته بالالتواء.
العضلة الظنبوبية الخلفية (The posterior tibialis) وهي متواجدة داخل الكاحل وتقوم بدعم قوس القدم ومساعدة الكاحل على الحركة الجانبية نحو الداخل. و ضعف أو تمزق وتر هذه العضلة يؤدي الى تسطح القدم (فلات فوت) فى البالغين
العضلة الظنبوبية الأمامية (The anterior tibialis) وهي تُمَكِن القدم والكاحل من الحركة الجانبية نحو الخارج.
وصف القدم
عظام القدم والكاحل
القدم هي نهاية الطرف السفلي من جسم الإنسان وتتصل بالساق عن طريق مفصل الكاحل. والبناء الهيكلي للقدم غاية في التعقيد وذلك لضمان قدرته على تحمل وزن الجسم ومساعدته على الحركة بأشكالها المتعددة والتي من الصعب القيام بها بدون وجود هذا البناء المعقد الذي يحتوي على ربع عدد عظام جسم الإنسان تقريبًا. وهذا البناء المعقد يشتمل على:

26 عظمة
33 مفصل
عضلات
أكثر من 100 رباط
أوتار
هذا إلى جانب الأنسجة والأعصاب والأوعية الدموية.

ومن الجدير بالذكر هنا وقبل وصف عظام القدم, أن مفصل الكاحل السفلي السابق وصفه, يُعد جزءًا من عظام القدم.

عظام القدم
تتكون القدم من 26 عظمة تنقسم لمجموعات وهي:

مجموعة عظام رسغ القدم
وتسمى أيضًا بمجموعة عظام الكاحل (Tarsal bones) وهي مكونة من 7 عظام وهي بدورها تنقسم لقسمين؛ قسم العظام الدانية (القريبة) وقسم العظام القصية (البعيدة).

قسم العظام القريبة, وتتكون من؛
عظمة الكعب (العقب) (Calcaneum)وتتمفصل من الأسفل مع عظمة الكعب.
عظمة الكاحل (العظمة القنزعية) (Talus), والتي تتمفصل من الأعلى مع عظمة الظنبوب من الجهة الإنسية (الداخلية) وعظمة الشظية من الجهة الوحشية (الخارجية),
قسم العظام البعيدة
وتتكون من خمسة عظام غير منتظمة الشكل وهي:

العظمة الزورقية (Navicular)؛ وهي في موقع وسطي بين العظام القريبة والبعيدة. وتتمفصل مع عظمة الكاحل من الخلف, والعظام الإسفينية من الأمام.
العظمة النردية (المكعبة) (Cuboid)؛ وتتمفصل من الخلف مع عظمة الكعب, ومن الأمام مع عظمتي المشط الرابعة والخامسة من الجهة الوحشية (الخارجية).
ثلاث عظام إسفينية (مسمارية) (Cuneiform Bones)؛ والتي تتمفصل من الخلف مع العظمة الزورقية, ومن الأمام مع عظام المشط الثلاثة الأولى من الجهة الداخلية للقدم, ومن الجهة الوحشية تتمفصل مع العظمة النردية. وهذه العظام الإسفينية الثلاث تسمى: العظمة الإسفينية الإنسية, العظمة الإسفينية الوسطى, العظمة الإسفينية الوحشية.
عظام-القدم
مجموعة عظام مشط القدم (Metatarsal)
والتي تتكون من خمسة عظام تتمفصل من الخلف عند قاعدتها مع العظام الرسغية البعيدة كما سبق وذكرنا, ومن الأمام عند رأس عظام المشط مع السُلاميات.

مجموعة عظام السُلاميات (Phalanges)
وتتكون من 14 عظمة. ثلاثة سلاميات لكل إصبع في القدم باستثناء الإصبع الأول (أبهام القدم) والذي يتكون من سلاميتين فقط.


وصف عظام القدم
يمكن تقسيم القدم تشريحيًا كالتالي:
القدم الأمامية (The forefoot)
تتحمل القدم الأمامية %50 من وزن جسم الإنسان وتتكون من 19 عظمة وهم عظام مشط القدم والسلاميات. عظام مشط القدم كما سبق أن أشرنا هم 5 عظام, والسلاميات 14 سلامية, ثلاثة في كل إصبع عدا إصبع الإبهام الذي يحتوي على سلاميتين فقط.

القدم الوسطى (The midfoot)
تتكون القدم الوسطى من عظام رسغ القدم (عظام الكاحل) وهي خمسة عظام غير منتظمة الشكل. تُشكل هذه العظام أقواس القدم التي تمتص الصدمات أثناء المشي وتمنع تسطح القدم, وتتصل القدم الوسطى بالقدم الأمامية والقدم الخلفية عن طريق العضلات ورباط اللفافة الإخمصية وهو عبارة عن رباط يمتد طوليًا مُشكلًا قوس القدم.

القدم الخلفية (The hindfoot)
وتتكون من عظمتي الكعب (أكبر عظام القدم) والكاحل, وتصل بين القدم الوسطى والكاحل الذي يدعم عظمتي الساق (الظنبوب والشظية) ومن تجمع هذه العظام يتكون مفصل الكاحل.

أقواس القدم
أقواس القدم
تتراص عظام القدم مٌكونةً ثلاثة أقواس على شكل مثلث, يمتد اثنان منهم طوليًا على جانبي باطن القدم وهما القوس الطولي الإنسي والقوس الطولي الوحشي, والقوس الثالث يمتد بعرض باطن القدم فيما يعرف باسم قوس القدم المستعرَض. تعمل الأقواس الثلاثة على تحمل وزن الجسم وتوزيعه على كامل القدم إلى جانب إعطائها خاصيتي الصلابة والمرونة الضروريتان لحركة القدم عند الوقوف أو المشي أو القفز, فهي مسئولة كذلك عن امتصاص الصدمات للحفاظ على سلامة البناء الهيكلي للقدم وغياب هذا القوس أو ضعفه يتسبب في تسطح القدم.

القوس الطولي الإنسي (Medial Longitudinal Arch) وهو أعلى من القوس الطولي الوحشي ويتكون من عظمة الكعب وعظمة الكاحل والعظام الإسفينية الثلاثة والعظمة الزورقية والعظام المشطية الثلاثة الأولى. وهو يمتد على جانب القدم الإنسي (الداخلي) ويلامس هذا القوس الأرض عند الكعب, ثم ترتفع القدم عن مستوى الأرض من الجهة الداخلية مُشكلًا ما يُعرف باسم قوس القدم, ثم يعود ويلامس الأرض عند رأس مشط القدم. و إختفاء هذا القوس يؤدي الى تسطح القدم (فلات فوت) فى الأطفال.
القوس الطولي الوحشي (Lateral Longitudinal Arch) ويتكون من عظمة الكعب والعظمة النردية والعظمتين الرابعة والخامسة من مشط القدم.
القوس المستعرض (Transverse Arch) وهو يمتد بعرض القدم ويتكون من قواعد العظام المشطية الخمسة والعظام الإسفينية الثلاثة والعظمة النردية.
عضلات القدم
العضلات هي أنسجة ليفية قادرة على الانقباض والانبساط لتحريك الجسم. يوجد في القدم 20 عضلة, عضلات داخلية وهي موجودة داخل القدم وهي مسئولة عن حركة الأصابع, وعضلات خارجية موجودة خارج القدم وموقعها في أسفل الساق. ونذكر فيما يلي أهم هذه العضلات الخارجية والداخلية:

عضلة الساق الخلفية (The calf muscle) وهي أكبر هذه العضلات ويمتد منها وتر أخيلس ويعملا معًا لمساعدة القدم على الحركة بسهولة.
عضلة الظنبوب الخلفية (The tibilias posterior) التي تدعم قوس القدم.
عضلة الظنبوب الأمامية (The tibilias anterior) وهي المسئولة عن حركة القدم لأعلى.
العظلة الظنبوبية الشظوية(The tibilias peroneal) والتي تتحكم في حركة مفصل الكاحل.
أربطة وأوتار القدم
للربط بين هذا الكم الكبير من العظام المتواجدة بالقدم, كان من الطبيعي أن يوجد كم كبير أيضًا من الأربطة, وكما سبق أن أشرنا فإن القدم تحتوي على أكثر من 100 رباط إلى جانب الأوتار. وتقوم الأربطة بالربط بين عظام القدم وبعضها البعض للحفاظ على تقوس القدم وثباتها, بينما تقوم الأربطة بربط العظام بالعضلات. ونذكر من هذه الأوتار والأربطة ما يلي:

وتر أخيل (Achilles tendon) وهو الوتر الرئيسي بالقدم والذي يمتد من عضلة الساق حتى الكعب, ووتر أخيل هو ما يُمَكن الإنسان من الجري والقفز وصعود السلم والوقوف على أطراف الأصابع.
الرباط الأخمصي أو (اللفافة الأخمصية) (plantar fasciitis) وهو رباط يحمي باطن القدم, يتكون من نسيج ليفي ضام يمتد على طول القدم من الكعب وصولًا إلى الأصابع. وظيفته الرئيسية تتمثل في دعم قوس القدم وامتصاص الصدمات وتوزيع وزن الجسم على القدم أثناء المشي.
الرباط العقبي الزورقي الأخمصي (Plantar calcaneonavicular ligament) وهو رباط في باطن القدم يربط بين عظمة الكعب والعظمة الزورقية, وكذلك يقوم بدعم رأس عظمة الكاحل.
الرباط العقبي النردي (calcaneocuboid ligament) وهو يربط بين السطح العلوي لعظم الكعب, بالسطح الظهري للعظمة النردية. ويساعد الرباط الأخمصي على دعم قوس القدم.
أسئلة متكررة عن القدم والكاحل
هل الكاحل جزء من القدم؟
في العادة حين نتحدث عن الكاحل فإننا نعني مفصل الكاحل الرئيسي (العلوي) الذي يتكون من عظمة الظنبوب والشظية وعظمة الكاحل. ويقع الكاحل في نهاية الساق وفوق القدم. أما المفصل السفلي للكاحل فهو ما يُعد جزءًا من القدم ويتكون من عظمة الكاحل وعظمة الكعب.

ما هو قوس القدم؟
تحتوي القدم على ثلاثة أقواس تقوم بامتصاص الصدمات الناتجة عن المشي أو الجري أو القفز وتقوم هذه الأقواس بإمداد القدم المرونة اللازمة لممارسة الأنشطة اليومية العادية والأنشطة الرياضية, كما أنها توزع وزن الجسم على كامل القدم. ويظهر أحد أقواس القدم بمجرد النظر للقدم وهو القوس الطولي الإنسي والذي يرفع الجزء الداخلي من القدم عن الأرض وهو ما يُطلق عليه في العموم قوس القدم, إلا أنه وكما ذكرنا يوجد قوسين آخرين وهما القوس الطولي الوحشي والقوس المستعرض. وللمزيد ندعوكم لقراءة المقال.

ما الذي يربط بين القدم والكاحل؟
المفصل السفلي للكاحل أو ما يسمى بالمفصل تحت القنزعي هو ما يصل بين الكاحل والقدم.

قد يهمك أيضا

الفتاق,الدكتور مهند الزعبي

الفتاق

الفتاق يُعدّ الفتق أو الفتاق (Hernia) مشكلةً مرضيّةً شائعةً بكثرة، مُسبِّبةً ظهور تورُّم وانتفاخات في منطقة الفخذ أو البطن، ويحدث نتيجة وجود

كيس بيكر, الدكتور مهند الزعبي

ما اسباب كيس بيكر ؟

ما هو كيس بيكر؟ يعاني العديد من الأشخاص من تكوّن أكياس في أماكن مختلفة من الجسم. ويعد كيس بيكر مثالًا على ذلك،

ابرة الزيت للركبة ,الدكتور مهند الزعبي

ابرة الزيت للركبة

مشكلات الركبة تُعدّ آلام الركبة من المشكلات الصّحية الشائعة بين الأشخاص البالغين، وعادةً ما تحدث هذه الآلام نتيجة لتقدم في العمر أو

This Post Has One Comment

اترك تعليقاً